Print this page

تعادل ايجابي مع الاسماعيلي و لا جديد تحت الشمس (ذحمل أهداف المباراة و تحليل كل من علي ابوجريشة و طه اسماعيل و صور المباراة )

Written by  هشام عبد الوهاب السبت, 28 نيسان/أبريل 2007 02:15
Rate this item
(0 votes)

انتهت المباراة المؤجلة بين الزمالك و الاسماعيلي بالتعادل الايجابي بهدفين لكل فريق . تعادل ابقى صراع المركز التاني المؤهل لدوري ابطال افريقيا مفتوح بين الفريقين فالاسماعيلي مازال متفوق بنقطتين و لعب مباراة زائدة عن الزمالك اذا فاز بها الزمالك امام اسمنت السويس سيتقدم للمركز التاني بفارق نقطة مع بقاء 4 مباريات . لم ينحاز التفوق التاريخي للزمالك هذه المرة و نفوز كما هي العادة و في نفس الوقت لم ينجح الاسماعيلي في استغلال سوء ظروف الزمالك بشكل غير عادي .

بعد الخروج الحزين من البطولة العربية و من قبلها البطولة الافريقية في موسم الصدمات لجمهور الزمالك لم يعد متبقيا الا المنافسات المحلية باقي مباريات الدوري و الكأس . الزمالك غاب عنه لاسباب انضباطية عمرو زكي و جمال حمزة و مجدي عطوة و للاصابات عبد الواحد السيد و محمد ابو العلا و حازم امام و تامر عبد الحميد و للايقاف نتيجة انذارين اسامة حسن . في المقابل عاد للفريق طارق السيد من الاصابة لكنه بدا متأثرا تماما بالاصابة . الغيابات العديدة تقريبا فرضت على هنري ميشيل التشكيل الاساسي و لم يكن هناك اي اوراق مؤثرة على الدكة . تشكيل الزمالك في حراسة المرمى محمد عبد المنصف . رباعي الدفاع احمد حسام مدافع ايمن و ثنائي قلب الدفاع وسام العابدي و يامن بن ذكري و مدافع ايسر احمد غانم سلطان . رباعي الوسط وسط ايمن شيكابالا و وسط ايسر طارق السيد و ثنائي محور الارتكاز علاء عبد الغني و وائل القباني . ثنائي الهجوم عبد الحليم علي و مصطفى جعفر . تشكيل الزمالك في البداية بالشكل التالي :



عبد المنصف
غانم العابدي بن ذكري حسام
علاء القباني
طارق شيكا
حليم جعفر


رغم ان معظم الترشيحات قبل المباراة كانت ترجح اشراك وائل زنجا او عماد السيد في حراسة المرمى الا ان الجهاز لم يغامر و استمر في اشراك محمد عبد المنصف . هنري ميشيل وظف طارق السيد توظيف جديد على الجناح الايسر و في المقابل وظف شيكابالا على الناحية اليمنى للوسط لكن ليس كجناح و لكن اعطاه حرية كاملة في الانضمام للداخل باستمرار لمساندة الثنائي الهجومي او التحرك على اليسار . الزمالك خاض المباراة بطريقة 4-4-2 لكن ليس بشكلها التقليدي كما هو واضح من توظيف شيكابالا . قلب الدفاع شهد عودة التونسي وسام العابدي للاشتراك بعد غيابه الغير مفهوم عن مواجهة الفيصلي بقرار هنري ميشيل . التفكير في طارق السيد كجناح وسط و ليس مدافع جنب في ظل ابتعاد كل الاوراق الهجومية تقريبا تفكير جيد اولا لقوة اجناب الاسماعيلي هجوميا و ثانيا لظروف عدم جاهزية طارق الكاملة و بالتالي عدم قدرته على العطاء دفاعيا بصورة مقبولة على الاقل و اخيرا لان البدائل الاخرى كانت اشراك يوسف حمدي منذ البداية او اللعب بثلاث لاعبين في محور الارتكاز و من امامهم شيكابالا مما كان سيحد كثيرا من الفاعلية الهجومية . محور الارتكاز شهد مشاركة القباني بجوار علاء و اذا كان القباني بيمتلك امكانيات هجومية جيدة في التمرير المتنوع الا انه يظل اخر لاعب في الدنيا يمكن توظيفه كلاعب ارتكاز لان لعبه كله بيعتمد على التوقع و قطع الكرة و ليس الضغط الدفاعي و ثانيا لانه لاعب بطيء غير قادر على الدخول في سباقات سرعة مع وسط الخصم و ثالثا لاعب لا يهين نفسه في الملعب و بالتالي وجوده في محور الارتكاز و عدم ضغطه دفاعيا يسبب ازمة كبيرة للفريق و تزداد الامور سوء عندما يكون خط وسط الخصم قوي مثل وسط الاسماعيلي و تزداد سوءا اكثر عندما يكون لاعب الارتكاز الرئيسي علاء عبد الغني متوسط على اقصى تقدير . في ظل غياب اسامة حسن للانذار الثاني و ابو العلا للاصابة هنري ميشيل وظف احمد غانم المدافع الايمن باستمرار في المدافع الايسر مثل توظيفه في مواجهة الفيصلي الاولى و اشرك بدلا منه في المدافع الايمن احمد حسام . الثنائي الهجومي كان عبد الحليم علي و مصطفى جعفر و لم تكن هناك اي خيارات اخرى سوى الصاعدين متواضعي المستوى حسام اسامة و هاني العجيزي . ثنائي قلب الدفاع العابدي و بن ذكري تولوا رقابة مهاجم الاسماعيلي الوحيد محمد محسن ابو جريشة و القادم من الخلف سواء عبد الله سعيد او عمر جمال بطريقة دفاع المنطقة دون التقيد برقابة لاعب محدد . علاء عبد الغني كن لاعب الارتكاز الرئيسي اما القباني فكان يزيد هجوميا من وسط الملعب لحظة الحيازة . عبد الحليم كان مهاجم صندق صريح اما مصطفى جعفر فكان مهاجم متحرك باستمرار سواء للاطراف او للخلف للهروب من الرقابة و خلق مساحات . مدافعي الاجناب احمد حسام و احمد غانم لم نراهم على الاجنحة الا قليلا جدا و دون اي فاعلية طوال المباراة .


الاسماعيلي على الجانب الاخر خاض المباراة بتشكيله الاساسي و قوته الضاربة باستثناء غياب وحيد للمدافع الايمن احمد الجمل للاصابة . تشكيل الاسماعيلي في حراسة المرمى محمد فتحي . ثلاثي قلب الدفاع هاني سعيد مدافع حر ليبرو خلف اتنين مساكين شريف عبد الفضيل و معتصم سالم . رباعي الوسط مدافعي اجناب عبد الله الشحات يمينا و سيد معوض يسارا و ثنائي محور الارتكاز حسني عبد ربه و محمد حمص . ثلاثي الهجوم في المساندة عبد الله سعيد و عمر جمال خلف مهاجم وحيد محمد محسن ابو جريشة . تشكيل الاسماعيلي في البداية بالشكل التالي :


فتحي
هاني
عبد الفضيل سالم
معوض حسني حمص الشحات
عبد الله عمر
ابو جريشة


مدرب الاسماعيلي الفرنسي باتريس نوفو خاض المباراة بطريقة 3-4-2-1 بمثلث هجومي معدول ابو جريشة على قمته و قاعدته الثنائي القادم من الخلف عمر جمال و عبد الله سعيد . ثلاثي قلب الدفاع الثابت باستمرار باستثناء الكرات الثابتة هاني سعيد ليبرو صريح خلف خط الدفاع و معتصم سالم مكلف برقابة رجل لرجل مع عبد الحليم و عبد الفضيل مكلف برقابة رجل لرجل مع مصطفى جعفر . الاجنحة المدافعة عبد الله الشحات و سيد معوض تم اعطاؤهم مهام هجومية صريحة بالتقدم المستمر على الاجنحة لفتح عرض الملعب و مساندة الهجوم بالعرضيات مع تركيز كبير على مفتاح اللعب الهجومي البارز سيد معوض احد ابرز لاعبي الاسماعيلي هذا الموسم . ثنائي الارتكاز حسني عبد ربه و محمد حمص بيتبادلوا التقدم و التغطية اذا تقدم حسني يقوم حمص بتغطية الوسط دفاعيا و العكس . عمر جمال بيميل كثيرا للتحرك ناحية اليمين مساند للمدافع المتقدم الشحات اما عبد الله سعيد فمعظم تحركاته في العمق . محمد محسن ابو جريشة مهاجم صندوق صريح ثابت في قلب الهجوم .



بداية المباراة و بدون فترة جس نبض مباشرة كاد شيكابالا ان يضع الزمالك في المقدمة بعد 15 ثانية فقط . تمريرة امامية من احمد غانم و انطلاقة من شيكابالا في عمق دفاعات الاسماعيلي تصنع انفراد كامل وسط تمركز دفاعي سيء جدا من دفاع الاسماعيلي يندفع الحارس خارج مرماه و يلعبها شيكابالا لوب بيسراه تتهادى الكرة بجوار القائم مباشرة . شيكابالا كان عليه ان يلعبها بيمينه فصعب جدا توجيه كرة على القدم اليمنى بالقدم اليسرى . في الدقيقة 3 صدمة مبكرة و هدف مبكر جدا من الاسماعيلي . هجمة على اليمين عند المدافع الايمن المتقدم عبد الله الشحات يرسلها عرضية تمر من جميع المدافعين في ظل انضمام احمد حسام للداخل للتغطية العكسية تصل الكرة لسيد معوض على الحافة اليسري للصندوق دون اي رقابة يرسلها عرضية متقنة يرتقي لها عمر جمال على القائم البعيد فوق احمد غانم و يضعها برأسه في اقصى الزاوية اليمنى العكسية . يسأل شيكابالا اولا عن غياب التغطية الدفاعية على الجانب الايمن الدفاعي لان في ظل اللعب بدون ليبرو مدافعي الاجناب بيكون عليهم دور في قلب الدفاع بالتغطية العكسية للداخل و تغطية الطرف بتكون مسئولية لاعب الوسط على الطرف . احمد حسام ضم للداخل و لم يقوم شيكابالا بالارتداد و تغطية الطرف فوصلت الكرة لسيد معوض و هو خالي تماما . ثانيا دفاع لاعبي الزمالك في العاب الهواء مأساة حتى مع تمتع ثنائي القلب العابدي و بن ذكري بالطول . احمد غانم سلطان رغم ان الذي ارتقى معه كان قصير القامة ايضا عمر جمال الا انه شتان الفارق بين لاعب بيقفز لاعلى و لاعب بيقفز لاسفل . اي قاريء لمباريات الاسماعيلي كان سيعي جيدا ان سيد معوض على اليسار لاعب مؤثر جدا و يجب عدم اعطاؤه اي مساحات على الطرف . للاسف سيد معوض بيواجه طوال المباراة المدافع الناعم و النائم في نفس الوقت احمد حسام شديد الضعف . بعد الهدف يبدأ الزمالك في مبادلة الهجوم عن طريق نجم الزمالك الاول خلال الشوط شيكابالا الموهوب السريع جدا . كل هجمات الزمالك عن طريقه . طارق السيد ظهر بصورة مزرية بعيد جدا عن مستواه الهجومي و لم يقوم باي انطلاقات على الطرف . المباراة طابعها مفتوح كعادة مباريات الفريقين تاريخيا الاسماعيلي لم يركن للدفاع بعد الهدف و الزمالك يحاول التدارك . اللافت للنظر هو سوء حالة لاعبي الارتكاز في الفريقين و عدم افساد اي هجمات في الثلث الاوسط باستمرار هجمات الفريقين بتنتهي في الثلث الاخير . اذا كان الامر مفهوم بالنسبة للزمالك فمحور الارتكاز هو مأساة كبيرة عندنا فالمفاجأة كانت في تراجع اداء ثنائي ارتكاز الاسماعيلي القوي جدا حسني و حمص في الشوط الاول فقط . الزمالك رغم النشاط الهجومي بيفتقد تماما الفاعلية بصفة رئيسيى للغياب الكامل للعرضيات من الاطراف و الاعتماد الكلي على انطلاقات شيكابالا بالكرة من الوسط . مستوى طارق السيد كان ضربة قوية لفاعلية الهجوم لانه مفهوم تواضع امكانيات احمد حسام و احمد غانم على الاجنحة منذ البداية لكن انتظرنا انطلاقات طارق السيد اليسارية فلم نجدها . الزمالك مكتفي بانصاف الفرص . احمد غانم تحديدا لاعب لا يلعب بقدمه اليسرى على الاطلاق فمشكلة كبيرة له ارسال اي عرضية من الاساس . في الدقيقة 15 يفشل احد اسوأ لاعبي الزمالك على الاطلاق في المباراة علاء عبد الغني في قطع تمريرة في الوسط الدفاعي و تصل الكرة للمدافع المنطلق سيد معوض وسط وجود تغطية من بن ذكري فقط ينطلق معوض على حافة الصندوق لكنه سدد بعيدا عن المرمى . في الدقيقة 17 ينجح الزمالك في التعديل عن طريق العندليب العائد للتهديف عبد الحليم علي صناعة الفهد الاسمر شيكادينيو . شيكادينيو يستلم الكرة في الوسط و ينطلق بمجهود فردي مراوغا لاعبين بفارق سرعة ثم يمرر تمريرة بينية رائعة لعبد الحليم الي بدوره بيستلم بشكل رائع مراوغا حسني عبد ربه للداخل و يسدد بقوة داخل المرمى بقدمه اليسرى من وضعية انفراد . اولا مجهود فردي رائع من شيكابالا ثانيا استلام ولا اروع من عبد الحليم يعتبر هو الهدف لانه فتح طريق المرمى و اخيرا انهاء ممتاز من عبد الحليم . هدف التعادل في توقيت مناسب جدا للعودة في المباراة .

يستمر نشاط الزمالك بعد الهدف . هنري ميشيل كان عليه ان يحاول استغلال تقدم سيد معوض باستمرار ووجود مساحة خلفه ممكن استغلالها بهجمات مضادة في ظل تواجد مصطفى جعفر و هو ممتاز على الطرف الايمن لكن رغم تحركه باستمرار لهذا الطرف لم نجد اي محاولات على تركيز الهجوم على هذا الجانب او ارسال تمريرات له و طبعا من الافضل الا نسأل عن اي تواجد للمدافع الايمن احمد حسام على الجناح فهذا اللاعب مأساة دفاعا و مأساة اخرى هجوما . وسط الزمالك الدفاعي المكون من الحاضر الغائب علاء عبد الغني و القباني بيقدم اداء غاية في السوء . علاء ليس متواجد من الاصل اما القباني فهو يكتفي بالتحليق من بعيد . في الدقيقة 26 ينجح الزمالك في التقدم مرة اخرى عن طريق العندليب عبد الحليم . تمريرة امامية من القباني هي كل ما قدمه طوال المباراة تجاه عبد الحليم ناحية اليسار في مواجهة فردية مع معتصم سالم يراوغ عبد الحليم للداخل و يطلق صاروخ ارضي على يمين حمد فتحي من على حدود الصندوق . حق عبد الحليم نشيد به عندما يتألق مثلما انتقدناه كثيرا من قبل . في كل الاحوال يبقى لاعب مخلص لم يتأخرعن الفريق طوال مشواره معه و لم يتنمرد عندما كان في قمة مستواه في السابق و ليس مثل المتهربين عن الفريق لاعبي اخر زمن الذين انتشلناهم من تجارب الاحتراف الفاشلة التي لم تطأ قدمهم فيها ارض الملعب و تابعه اللاعب الذي لم يسمع عنه احد الا عندما انضم للزمالك و اخيرا ابن النادي الذي يريد الهروب بدعوى سوء نتائج الفريق . في الدقيقة 32 ينال مصطفى جعفر انذار للخشونة مع احد مدافعي الاسماعيلي . في الدقيقة 34 يفسد احمد حسام هجمة مبشرة جدا اثر تمريرة بينية من شيكا له على الطرف الايمن يسددها بعيدة جدا بدلا من ارسالها عرضية في ظل زيادة عددية من مهاجمي الزمالك على دفاع الاسماعيلي . سيطرة ميدانية من الاسماعيلي دون خطورة في اخر دقائق الشوط . في الدقيقة 46 يحرمنا مساعد الحكم من فرصة هدف مؤكدة براية خاطئة من لعبة واضحة جدا . تمريرة من القباني في العمق ينطلق مصطفى جعفر في توقيت صحيح تماما دون اي تسلل و ينفرد تماما بالمرمى بالمواجهة وسط وجود تغطية صريحة للتسلل من هاني سعيد لكن مساعد الحكم يرفع رايته على تسلل لم يراه احد في اخر احداث الشوط . شوط متكافيء انهاه الزمالك بالتقدم وسط تألق لافت لشيكا .



كان من المفترض ان ينزل الزمالك لاداء الشوط التاني لكن لم نرى فريق الزمالك في الشوط التاني و لعل المانع خير . شوط بأكمله لصالح الاسماعيلي وسط انهيار بدني و تراجع كامل و دفاع على طريقة استرها معانا يا رب . سيطرة كاملة للاسماعيلي على الوسط و غياب كامل لوسط الزمالك و ربما لا اكون متجنيا على علاء عبد الغني فهو لم يلمس الكرة على الاطلاق و لم يفسد هجمة واحدة اما القباني فاتحفنا بسلسلة من التمريرات الخاطئة و المشكلة الاكبر كانت في تراجع نجم الشوط الاول شيكابالا بدنيا و قل مجهوده جدا فانتهى اي تواجد هجومي للزمالك مع تراجع مصدر الخطورة الوحيد . الدقيقة الثانية ركنية من الاسماعيلي تلعب عرضية يرتقي لها دون اي رقابة داخل صندوق ال6 معتصم سالم لكنه لعبها برأسه فوق العارضة . طارق السيد يطالب بالتغيير بدوى عدم قدرته على الاكمال منذ اول دقيقة في الشوط . باتريس نوفو اجرى تعديل تكتيكي اولا حرك عمر جمال من اليمين لليسار في محاولة لاستغلال ضعف احمد حسام الواضح و ثانيا ثبت حمص كلاعب ارتكاز رئيسي و اعطى حرية هجومية كاملة لحسني عبد ربه لمساندة الهجوم سواء من العمق او على الاطراف . لا ادرى ماذا كان ينتظر لاعبي الزمالك بهذا الاداء المخزي فالحفاظ على التقدم بمثل هذا الاداء كان سيكون معجزة . الزمالك غير قادر على تخطي وسط الملعب و حارس الاسماعيلي كان في نزهة طوال الشوط . في الدقيقة 13 يمر عمر جمال على الناحية اليسرى بكل سهولة و يرسل عرضية خطيرة ينجح عبد المنصف في امساكها قبل قدم محمد محسن ابو جريشة . في الدقيقة 16 عرضية من اليسار داخل الصندوق يخرج عبد المنصف في توقيت خاطيء تماما و يترك المرمى مفتوح على مصراعيه و كالمعتاد يرتقي عبد الله سعيد بمفرده و يلعبها برأسه فوق العارضة و لو وجهها فقط ناحية المرمى لكانت هدف . مدافعي الزمالك في حالة يرثوا لها في الكرات العالية كل الكرات العالية من نصيب الخصم . في الدقيقة 17 يجري هنري ميشيل التغيير الاول بنزول احمد عبد الرؤوف بدلا من طارق السيد . هدف التغيير كان السيطرة على الوسط و تحييد ضغط الاسماعيلي و رغم انه نظريا بعد التغيير الزمالك يلعب بثلاث لاعبي ارتكاز مقابل ثنائي فقط للاسماعيلي الا ان التفوق الكاسح في الوسط ما زال للاسماعيلي و لم يأتي دخول عبد الرؤوف باي جديد . الثنائي جعفر و حليم معزولين تماما عن باقي الفريق و جعفر حاول السقوط للخلف كثيرا و الانطلاق بمجهودات فردية اكثر من مرة دون جدوى فدائما ما يجد نفسه محاط بلاعبي الاسماعيلي من كل ناحية و طبعا لا نسأل عن تحرك بدون كرة من اي لاعب في وسط الزمالك فهو بدا لنا مثل الرفاهية التي لا نملكها . ما زلنا نبحث عن علاء عبد الغني و لا نجده على الاطلاق فهو لم يكن فقط يرتمي في احضان المدافعين هو يبعد عن اي مجال لتواجد الكرة . في الدقيقة 20 يجري نوفو تغييره الاول الهجومي بنزول المهاجم محمد فضل و خروج المدافع الايمن عبد الله الشحات و يتحول عمر جمال للمدافع الايمن و يدخل فضل في قلب الهجوم بجوار ابو جريشة و يتحول لطريقة 3-4-1-2 بثنائي هجومي خلفه لاعب مساند عكس بداية المباراة و طبعا تواجد لاعب مرن مثل عمر جمال قادر على اللعب في اكثر من مركز بيعطي حرية تكتيكية للمدرب . في الدقيقة 25 يأتي هدف التعادل للاسماعيلي المتوقع تماما . تمريرة بينية في الوسط يشترك فيها محمد فضل و محسن ابو جريشة امام تدخل بطيء جدا من بن ذكري يمرر محسن ابو جريشة الكرة وينطلق حسني عبد ربه في ظهر المدافع النائم احمد حسام لينفرد بالمرمى و يضع الكرة من بين قدمي عبد المنصف . رغم ان انطلاقة حسني كانت مقروءة لاحمد حسام و رغم انه كان اقرب للكرة في الاول الا ان حسني نجح في الوصول للكرة قبله كثيرا . هناك شبهة تسلل في الهدف لحظة التمرير لكن للامانة اراه هدف صحيح اعتقد ان حسني ووسام العابدي كانوا على نفس الخط لحظة التمرير . التساؤل هو اذا كان هذا المساعد قادر على ضبط التسلل بهذه الدقة فلماذا احتسب تسلل خاطيء علينا في الشوط الاول في لعبة واضحة جدا ام ان هناك من يعطي تعليمات للحكام في السر خصوصا ان هذا الطاقم الايطالي مجهول تماما و لم يسبق ان رأيناه يدير مباريات في الدوري الايطالي . بعد الهدف نرى سفالة معتادة من جمهور المانجة ضد الزمالك و مفهوم طبعا فالزمالك هو عقدة حياتهم الي بيربيهم سنويا على ارضهم و خارجها و ارجعوا للتاريخ . الزمالك هو من فتح لهم ابوابه وقت التهجير عندما كانوا بلا مأوى . الزمالك هو من استضاف فريقهم و اعطاهم ملعبه طوال سنوات التهجير . حقا اتقي شر من احسنت اليه . رغم بقاء ثلث ساعة على النهاية بعد هدف التعادل الا انه بحالة الزمالك المزرية لم يكن هناك اي امل في استعادة التقدم . الاسماعيلي ما زال مسيطر لكن دون خطورة . في الدقيقة 37 يجري هنري ميشيل التغيير الثاني و هو تغيير للتغيير فقط فيسحب مصطفى جعفر و يدفع بيوسف حمدي و يتقدم شيكابالا بجوار عبد الحليم في الدقائق الاخيرة . قطعا لا ننتظر من لاعب مثل يوسف حمدي ان يحدث فارق لصالحنا . يوسف حمدي بيسدد تسديدة ضعيفة في الدقيقة 39 يمسكها الحارس بسهولة و هي الكرة الوحيدة التي وصلت لحارس المرمى طوال الشوط . في الدقائق الاخيرة يجرب نوفو تغييره الثاني بنزول جونسون بدلا من عمر جمال للاصابة في اخر احداث المباراة . تعادل ابقى الامور كما هي و فرصة الزمالك قائمة في انتزاع بطاقة التأهل الافريقية اذا اختار لاعبي الزمالك الاسترجال في المباريات القادمة ولو على سبيل التغيير عن منهجهم المعتاد . اما عن هؤلاء الذين تطاولوا علينا بالشتائم دون اي سبب الا الاحساس بالنقص فموعدنا الموسم القادم مع حصص جديدة و طبيعي ان ينفجروا بالفرحة فهذا التعادل يحدث لاول مرة بعد عشر مواجهات متتالية لم تعرف الا فوز الزمالك .



تقييمات لاعبي و مدرب الزمالك :

1-عبد المنصف : ليس كل من ارتدى زي روما الايطالي اصبح ايطاليا . الهدف الاول لا يسأل عنه الهدف الثاني كان بامكانه انقاذه الكرة مرت من بين قدمه و حسني لعبها في وسط المرمى دون توجيه لاحد الزوايا . اخيرا ما يميز حارس عن حارس هو التصدي للكرات الصعبة و اذا كان مصير اي كرة صعبة هو المرمى فلنلعب بدون حارس افضل .
2-احمد غانم : اداء مقبول دفاعيا و غير متواجد هجوميا على الاطلاق . شارك في غير مركزه وواجه صعوبات مع القدم اليسرى .
3-يامن : افضل مبارياته منذ فترة و ان كان يشارك في مسئولية الهدف الثاني بتدخل بطيء خاطيء . نفس مشكلة وسام سيء جدا في العاب الهواء .
4-وسام : مدافع راسي جدا بيفكر جيدا تدخلاته جيدة كل كراته بيمررها لزميل دون تشتيت لكن سيء جدا في العاب الهواء .

5-طارق السيد : غائب تماما عن المباراة اداء دون المستوى حاضر غائب و ان كان نلتمس له بعض العذر لتأثره بالاصابة
6-احمد حسام : حسبي الله و نعم الوكيل و ربنا يسامح الي تعاقد معاك . لاعب ضايع دفاعا و هجوما .
7-القباني : الحسنة الوحيدة طوال المباراة هو تمريرة الهدف الثاني غير ذلك لم نراه على الاطلاق في الضغط الدفاعي او المساندة الهجومية و كل تمريراته في الشوط الثاني كانت خاطئة .
8-علاء عبد الغني : يقال انه شارك التشكيل يقول ذلك لكننا بحثنا عنه طوال المباراة و لم نجده فهو لم يلمس الكرة طوال المباراة الا حوالي اربع مرات على الاكثر . عندما يكون هذا هو اداء افضل لاعب ارتكاز بالفريق فمن المؤكد اننا في مأساة حقيقية . وسط الملعب كان تماما للاسماعيلي .
9-العندليب: مباراة من افضل مبارياته سجل هدفين جميلين لكن مثله مثل جعفر افتقد تماما للمساندة في الشوط الثاني
10-شيكابالا : ابرز لاعبي الزمالك على الاطلاق في الشوط الاول اداء راقي جدا سريع مهاري مراوغ متحرك لكن مجهوده بيقل باستمرار في الشوط التاني و هذا مفهوم بعد ابتعاده عن اللعب لفترة تزيد عن العام . لاعب يعطينا الامل في المستقبل .
11-جعفر : تحرك كثيرا دون جدوى لم ينجح في المرور كثيرا و افتقد المساندة طوال الوقت . عنده ما هو افضل من ذلك .
12-عبد الرؤوف : بدو اننا تسرعنا عندما توسمنا فيه خيرا في بداية مشاركته . تمريرات سيئة ضغط دفاعي غائب .
13-يوسف حمدي : لم يختبر

هنري ميشيل : لا يلام كثيرا في ظل نقص الصفوف الكبير و عدم تواجد اوراق معه على الدكة يتحكم بيها في سير المباراة . في المجمل هنري ميشيل لم يغير شيء مع الزمالك حتى الان

شاهد اهداف الزمالك في الدراويش

شاهد تحليل علي ابو جريشة للمباراة و تحليل طه اسماعيل

صور مباراة الزمالك و الدراويش حجم كبير

هشام عبد الوهاب


Advertisement


Read 4156 times