رموز الزمالك

رموز الزمالك (16)

منذ ايام مرت الذكرى السنويه اﻻولى لرحيل اﻻسكتلندى العظيم

عندما ستتحدث عن عظماء اللعبه فى اسكتلندا فستذكر دينيس لو و جيمى جوناثان و كينى دالجش و السير اليكس فيرجسون و بيل شانكلى ، و يجب الا تغفل عن العظيم و الكبير " " ديف مكاى " " .

أبن مدينه ادنبره ، الذى لعب لانديه هارتس الاسكتلندى و توتنهام و ديربي كاونتى و سوندن سيتى .

يعتبره نادى توتنهام أفضل من لعب لهم ، اختير من أفضل 100 أسطوره فى تاريخ الدورى الانجليزى منذ ان بدء فى 1888 ، فى قائمه مشاهير اللعبه فى انجلترا و اسكتلندا .

محطات الجناح الايسر الفذ " ديف مكاى " و هو لاعبا :-

:: المحطه الاولى ::

كانت مع النادى الذى يشجعه من الصغر و هو نادى هارتس الاسكتلندى أقدم نادى فى العاصمه ادنبره و الذى تأسس عام 1874 الذى لعب له اول موسم 1953 بسن 19 عاما فحقق معهم نجاحا كبيرا ، فيكفى ان تعلم ان نادى هارتس حقق الدورى الاسكتلندى 4 مرات منهم مره على يد ديف مكاى موسم 1957/1958 و كان هو كابتن الفريق ، و حقق النادى كأس الرابطة الاسكتلندية 4 مرات طوال تاريخه منهم مرتين على يد ديف فى مواسم 1954/1955 فى تانى مواسمه مع الفريق & 1958/1959 فى اخر مواسمه مع نادى العاصمه الاسكتلنديه هارتس . الكاس مره 55/56 .

:: المحطه الثانيه ::

ازهى مراحل الراحل الكبير مكاى اذ انتقل الى نادى العاصمه الانجليزيه لندن و هو نادى توتنهام موسم 1959/1960 .

فى تانى مواسمه مع الفريق حقق للنادى الثنائيه الشهيره فى موسم 1960/1961 فازو بالدورى للنادى و هى المره الثانيه فى تاريخ النادى و من يومها لم يفز توتنهام مره اخرى و فازو بالكأس الانجليزيه .

و النجاح الاكبر عندما فاز مع توتنهام ببطوله اوربا ابطال الكؤوس 1962/1963 عندما تغلبو على اتليتكو مدريد 5-1 فى استاد روتردام .

حقق ايضا مع توتنهام بطولتين اخريين لكأس انجلترا 1961/1962 & 1966/1967 ليكون مجموعهم 3 كؤوس .

فتره الستينات كانت من ازهى عصور السبيرس عبره تاريخهم و كانت فتره مكاى مع جيمى جريفيث هدافهم و هداف أنجلترا التاريخى .

رحل عن النادى ديف مكاى عام 1968 بعد 9 مواسم ناجحه رغم انه اصيب مرتين بكسر فى قدمه .

:: المحطه الثالثه ::

ذهب الى نادى ديربي كاونتى بناءً على رغبه المدير الفنى الكبير بريان كلوج الذى وظفه كظهير قشاش للاستفاده من قوه شخصيته و لانه قائد بطبعه ، فقاد الفريق للفوز ببطوله أنجلترا للدرجه الثانيه و الصعود للدرجه الاولى .

:: المحطه الاخيره ::

لعب موسما واحدا مع نادى سوندن تاون 1971/1972 و انتهت مسيرته كلاعب كره قدم بعد 19 عاما و فى سن 38 عاما .

كلاعب دولى لعب ديف مكاى لبلاده 22 مباراه و سجل 4 اهداف و لعب كأس العالم 1958 فى السويد و كان بعمر 23 عاما .

ديف مكاى المدير الفنى الكبير :-

:: سوندن تاون ::

كانت اولى محطاته و هو لاعبا فى سوندان تاون فقاد الفريق فنيا ايضا فى اخر مواسمه كلاعب .

:: نوتنجهام فورست ::

قاد الفريق لمده موسم واحد 1972/1973 بدون اى نجاحات تذكر .

:: ديربي كاونتى ::

عاد لفريقه القديم كمديرا فنيا خلفا لبريان كلوج لتكون واحده من محطاته العظيمه ، قضى مع الفريق 3 مواسم من 1973 الى 1976

فى الموسم الاول حقق المركز الثالث في الدورى الانجليزى .

فى الموسم الثانى حقق بطوله الدورى الانجليزى .

فى الموسم الثالث حقق المركز الرابع في الدورى الانجليزى و صعد لقبل نهائي كأس أنجلترا قبل الخروج من مانشستر يونايتد 2-0 .

حقق كأس الدرع الخيريه فى عام 1975 بالفوز على نادى ويستهام يونايتد 2-0 .

و ترك الفريق فى بدايه موسم 1976/1977 لبدايه الفريق السيئه .

:: نادى والسال ::

قاد الفريق لموسم واحد 1977/1978 قبل تغير وجه التدريب كليا بالاتجاه الى الشرق الاوسط الى دولتى الكويت و الامارات ليقضى بهم 9 اعوام .

:: نادى العربى الكويتى ::

تولى مسئوليه اداراته الفنيه مرتين :-

الفتره الاولى من 1978 الى 1983 و فى خلال خمس سنوات حقق معهم 3 بطولات للدورى و الوصيف مره .

و كأس امير الكويت مرتين .

و فى فتره الخلافه الثانيه فى النادى من 1984 الى 1987 حقق بطوله الدورى مره و الوصيف مره و حقق ايضا معهم كأس الرابطه الكويتيه مره واحده .

:: نادى الشباب الاماراتى ::

تولى اداره الفريق موسم واحد 1983/1984 و لم يتم تحقيق اى انجاز يذكر .

:: نادى دونكستر روفر ::

قضى مع النادى الانجليزى موسمين 1987/1988 & 1988/1989 و كان النادى فى الدرجه الثالثه .

:: نادى برمنجهام سيتى ::

قضى ايضا مع النادى موسمين 1989/1990 & 1990/1991 و كان النادى عندما تولى مكاى المسئوليه يقبع فى الدرجه الثالثه لاول مره فى تاريخه و كان مطلوب من مكاى الصعود به للدرجه الثانيه و لكن مكاى فشل و رحل بعد موسمين ليعود مره اخرى الى الشرق الاوسط و كانت هذه المره عبر نادى الزمالك المصرى .

:: نادى الزمالك ::

كانت محطه ابداعيه اخرى للاسكتلندى الذى جاء بدرع الدورى مره اخرى لابناء ميت عقبه بعد غياب ثلاث مواسم منذ اخر بطوله موسم 1987/1988 ، فقد حقق اللقب موسمين متتالين 1991/1992& 1992/1993 و كان النادى وقتها يمر بأزهى أيامه بجيل عظيم من الاعبين " جمال عبد الحميد & ايمانويل ايمونيكى & احمد رمزى & أشرف قاسم & هشام يكن & حسين عبد اللطيف & عصام مرعى & أسماعيل يوسف & مصطفى نجم و غيرهم .

بعد الموسم الثانى تفكك الفريق بعض الشئ فقد احترف أشرف قاسم فى الهلال السعودى و اعتزل هداف الفريق جمال عبد الحميد و خطف الاهلى نجم الفريق رضا عبد العال فى رقم قياسي وقتها بلغ 625 الف جنيه و انشغال نجم الفريق المحترف ايمانويل ايمونيكى بمنتخب بلاده ، و فى بدايه الموسم الثالث تمت أقاله مكاى فى خطاء كبير من اداره الزمالك تحت قياده المستشار جلال ابراهيم بعد مباراه الاهلى التى لعبها الزمالك منقوصا من الدقيقه الثانيه من عمر المباراه على يد الحكم السورى جمال

الشريف ليفوز الاهلى 3-0 و يقال ديف مكاى رغم انه كان قد وصل بالفريق الى قبل نهائي بطوله افريقيا أبطال الدورى و جاء من بعده الجنرال محمود الجوهرى ليجنى ثمار ما زرعه الاسكتلندى ليفوز ببطوله أفريقيا



د.عادل سعد

Comments ()

 اعلن الكابتن أيمن يونس نجم الزمالك السابق عن مكان و موعد عزاء المغفور له والدة الذى انتقل الى رحمة الله منذ ايام , و سيكون العزاء فى الحامدية الشاذليه و هو المسجد المجاور لنادى الزمالك بعد صلاة المغرب .

Comments ()

شكراً طارق يحيي

Written by الإثنين, 21 تموز/يوليو 2014 19:50

 

 


بالنيابة عن كل جماهير نادى الزمالك تتوجه أسرة تحرير موقع Zamalek.tv بالشكر و الاعتزاز للكابتن الزملكاوى طارق يحيي , على دوره الكبير فى اتمام صفقة أحمد الشناوى لصالح نادى الزمالك

كابتن طارق يحيي لم يقف حائلاً دون اتمام الصفقة مثلما يفعل الكثير من أبناء الزمالك الذين يقفون سداً منيعاً امام اتمام الزمالك لبعض الصفقات حينما يتعلق الامر برغبة الزمالك فى ضم لاعب من فريق يقوده مدرب زملكاوى , و الأمثلة كثيرة و جماهير الزمالك لا تحتاج لمن يُذكرها فهى المعلم الذى نتعلم منه جميعاً و المرجع الذى نرجع اليه فى كل الاوقات

موافقة كابتن طارق يحيي على انتقال الشناوى للزمالك كان هى الشرط الذى وضعه الاستاذ ياسر يحيي رئيس قلعة بورسعيد الشامخة النادى المصرى , و بالفعل وافق يحيي دون تفكير مثلما وافق من قبل و هو يتولى تدريب الانتاج الحربى على بيع ابوكونيه للزمالك و كذلك وافق على ترك حسين حمدى للزمالك ايضاً وقت ان كان يقود فريق مصر المقاصة

مواقف أخرى اثبت خلالها طارق يحيي معدنه الاصيل و ان حبه للزمالك اكبر من اى شىء فعلى الرغم من طرح اسمه فى كل مرة يعين فيها الزمالك مدير فنى جديد و يتم اختيار مدرب اخر الا ان الرجل فى كل مرة كان يخرج ليؤكد دعمه للمدرب الجديد و لا يفعل كما يفعل غيره و يخرج للشاشات ليقلل منه و يهاجمه و يهاجم الفريق ويقلل من قيمة النادى كما يفعل البعض

كابتن طارق يحيي له موقف ايجابى رائع ايضاً يخص صفقة احمد الشناوى لن نستطيع ان نذكره احتراماً للرجل , و لكننا نؤكد لجماهير الزمالك ان هذا الموقف بحق يعتبر موقف عظيم من رجل عظيم

شكراً طارق يحيي على حبك واخلاصك لنادى الزمالك شكراً على التزامك بواجبك تجاه ناديك .

 

 

zamalek.tv twi ztvz


Comments ()
الصفحة 1 من 2

zamalek.tv

Connet With Us

اتصل بنا

Tel: 00201001230617

Email: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

Website: http://www.zamalek.tv

 

Our Sponsors